Skip to main content

Posts

Showing posts from 2007

حكاية فأر

من الغريب جدا تلك القدرة الغريبة لأفلام الرسوم المتحركة على النتأثير في نفوس الأطفال ,لا أستطيع ان أحدد سببا واضحا لذلك و لكنني أزعم ان هذه القدرة ترتكز على مبدأ بسيط جدا و هو أن هذه الأفلام تخاطب مشاهديها بنفس لغتهم ؛لغة الخيال الجامح الغير محدود-الشيء الوحيد الذي يولد كبيرا عند الأطفال-و من هنا تستطيع النفاذ الى قلوب بل و عقول الأطفال بكل سهولة و يسر.

ومن أهم ما أثر في من تلك الأفلام واحد شاهدته منذ ما يقرب من 15 عاما أو يزيد و يدهشني دائما قدرتي على تذكر أحداث هذا الفيلم القصير بسهولة و يسر مع مضي هذة المدة الكبيرة بل و يدههشني أكثر هذا التأثير الكبير الذي خلفه في تفكيري .

الفيلم كان يحكي عن فأر صغير في الغابة لا يشغل تفكيره أي شيء سوى حلمه بالطيران ,كل يوم يثبت جناحين من الورق فوق يديه و يذهب للقفز من فوق تبة صغيرة غير عابيء بالالام الناتجة عن سقوطه مرة تلو الأخرى..يوما بعد يوم يبدأ جناحين صغيرين في النمو مكان يديه وهو لايكل ولايمل من التمرين الى أن يصبح قادرا على الطيران و يحقق حلمه ...ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ,فلقد قامت حرب كبيرة في الغابة بين مملكة الحيوانات و مملكة ال…
نقلا عن "المصري اليوم" - بقلم مجدى مهنا ١٦/١/٢٠٠٧
من الدكتور أيمن نور وصلتني هذه الرسالة:
السيد/.....
منذ بداية شهر ديسمبر الماضي ٢٠٠٦ وأنا أتعرض لعملية إعدام خارج القانون، في اعتداء صارخ علي الحق في الحياة، بات يتهددني بخطر، حده الأدني هو العجز الكامل ويبلغ من الخطورة أن يجهز علي حياتي.
فمنذ ١٨ ديسمبر وأنا في تداع صحي مرعب إثر إجراء جراحة قسطرة بالقلب نقلت بعدها فوراً لسجني، مما أدي لانفجار نزف دموي من الشريان الوريدي المتعامد علي القلب مباشرة،
كما أدي مرض السكر وعقارات سيولة الدم لنزف دموي في شبكية العينين، مما أصابني بانخفاض القدرة علي الرؤية،
وبات يهدد بتلف العصب البصري، كل هذا فضلاً عن إصابتي بجلطة في الساق اليسري بفعل نقلي للمستشفي في سيارة ترحيلات «نقل».
أضف لهذا إصابتي بتآكل حاد في مفصل الساق اليمني بفعل منعي من الحركة، مما أصابني منذ فترة بعجز عن الحركة الطبيعية، في ذات الوقت منعت السجون زيارة أطبائي وأسرتي ومحاميي لأموت في صمت!!
أرجو من سيادتكم اتخاذ موقف لكشف ومحاولة وقف هذه المهزلة الإنسانية، ولن أقول القانونية والدستورية. إن حجم التعنت والتنكيل والتهديد ـ وسط تعتيم…